اخبار

وفد من الإدارة الأهلية بجنوب كردفان في زيارة لهيئة الجمارك

الخرطوم:عرفة خواجة
التقي السيد رئيس هيئة الجمارك الفريق شرطة د. “بشير الطاهر بشير” ظهر أمس بقاعة الإجتماعات برئاسة هيئة الجمارك وفد الإدارة الأهلية بولاية جنوب كردفان برئاسة أمير إمارة قبيلة “الغلفان” “الشيخ المك علي حمدين ” والوفد المرافق له وفي بداية اللقاء تحدث أمير امارة الغلفان وشكر السيد رئيس هيئة الجمارك ومنسوبي الهيئة لأدوارهم المجتمعية السابقة بالولاية كما ثمن عالياً الدور الإقتصادي الكبير الذي تقوم به الجمارك في حماية الإقتصاد الوطني وسد الثغرات براً وبحراً وجواً وتحقيق الربط للخزينة العامة للدولة بالإيرادات إضافة الي المشاركة في الأحداث الكبرى للوطن اجتماعياً وامنياً كما شرح دور الإدارة الأهلية في حفظ السلم المجتمعي والتبشير بالسلام الذي أصبح واقعاً ليعود الجميع إلى وطنهم الصغير للإنتاج. كما تطرق إلى أن زيارتهم للخرطوم جاءت من أجل الالتقاء بعدد من المسؤلين وبعض المؤسسسات الهامة في خارطة هذا الوطن المعطاء كما التقوا بعدد من ابناؤهم بالمركز ودعوتهم لضرورة العودة للجذور بعد السلام الذي تحقق وتناول بالشرح تعريفا لامارة الغلفان وانها تقع في الجز الشمالي الشرقي للولاية وهي من أكبر الإمارات وتحدث على أن مناطق هذه الامارة تحتاج لخدمات في شتى المجالات الخدمية والمجتمعية لاسيما بعد العودة العكسية كما تحدثت الاستاذة “بثينة جودة” عضو الوفد ممثلة المرأة وازجت شكرها لهيئة الجمارك التي فتحت أبوابها للوفد واحسنت اكرامهم واكدت إن هذا الصنيع ليس بغريبا على هيئة الجمارك السودانية وقد سبق أن زار وفدها العديد من مناطق إمارة الغلفان وقدموا الدعم المجتمعي الكبير.
و في الختام تحدث السيد رئيس هيئة الجمارك الفريق شرطة د. “بشير الطاهر بشير” مرحباً بوفد إمارة الغلفان وزيارتهم لرئاسة هيئة الجمارك حيث تطرق سيادته لإهتمام قيادة هيئة الجمارك بولاية جنوب كردفان لاسيما إمارة منطقة الغلفان وركز على أن للادارة الأهلية بتلك المنطقة لها القدح المعلا في رتق النسيج الإجتماعي والتبشير بالسلام الذي أصبح واقعاً ونعمة على الجميع من أجل هذا الوطن الغالي المعطاء ووعد بأنهم في الجمارك سوف يركزون وبالتنسيق مع أمير الإمارة بالمدارس والوحدات الصحية و خلاوي القرآن ودور الرعاية الإجتماعية وآليات حركية تعين القائمين على إمارة منطقة الغلفان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى