اخبار

هيئة محامي دارفور تكشف عن مقتل (500) الف شخص

الخرطوم : عثمان حمدين
كشفت هيئة محامي دارفور عن مقتل 500 الف شخص وتدمير واسع للمتلكات والمرافق العامة في دارفور جراء انتشار السلاح وحذرت من انتشاره في دارفور لجهة أنه مهدد للامن الداخلي والإقليمي والدولي وأرجع رئيس الهيئة “صالح محمود” خلال مؤتمر صحفي اليوم بسونا انتشار السلاح إلى الأنشطة الإجرامية وتسليح القبائل الحدودية وأعتبر ان دخول “الشيخ ابن عمر” أحد الاسباب الرئيسية لانتشاره من ليبيا ابان فترة الصراع التشادي بجانب تدفق السلاح من دول الجوار بالإضافة إلى سياسة النظام البائد الذي درج علي تسليح القبائل الحدودية عقب أندلاع الحرب في دارفور وتسليح مجموعات غير نظامية وشبه عسكرية ودلل على ذلك بوجود قوات الدفاع الشعبي دون وجود ضوابط صارمة مما أدي إلى تعطيل التنمية والحركة التجارية في الاقليم وطالب “محمود” بضرورة إيجاد جهة ذات ثقة لحماية أرواح المواطنين عقب خروج اليوناميد وشدد علي ضرورة تقديم الجناة إلى المحكمة الجنائية الدولية ومن جهته أعلن منسق اللجنة العليا لجمع السلاح والسيارات غير المقننة “عبدالهادي إدريس” أعلن عن جمع 300 الف قطعة سلاح من ولايات البلاد المختلفة معظمها من مناطق دارفور وكشف عن تدميرها قبل شهر في دروة حجر عسل بحضور دولي وإقليمي وكشف عن تشكيل لجنة برئاسة وزير الخارجية السابق “عمر قمر الدين” لاستقطاب الدعم الخارجي وذكر  أن المجتمع الدولي فرض شرط للدعم يتمثل في إبادة الأسلحة منوها إلى أن اللجنة العليا لجمع السلاح وصلت المرحلة الأخيرة لها بتطبيق القانون والجمع القسري ورهن تنمية البلاد والتقدم عبر جمع السلاح ودعا منظمات المجتمع الدولي إلى دعم اللجنة من الوصول إلى سودان خالي من السلاح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى