اخبار

مكافحة التهريب “دنقلا” تبيد بضائع مخالفة وتسلم معدات من الجمارك الى وزارة الصحة

الخرطوم: S.T
قامت والي الولاية الشمالية البروفسير “أمال محمد عز الدين” و يرافقها أمين عام حكومة الولاية ” عبد المنعم شيخ الدين” ومدير عام وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية الدكتور “أبوذر محمد علي إدريس”، قاموا اليوم بزيارة لرئاسة إدارة مكافحة التهريب بدنقلا وكان في استقبالهم مدير شرطة الولاية اللواء شرطة “محمد إبراهيم عوض الله” ومدير إدارة مكافحة التهريب العميد شرطة حقوقي “حافظ التجاني سعيد” وضباط وضباط صف وجنود إدارة مكافحة التهريب.
وتعرف والي الولاية الشمالية خلال الاجتماع بمدير مكافحة التهريب بحضور الوفد المصاحب وعدد من ضباط إدارتي مكافحة التهريب والجمارك علي سير العمل والأداء بإدارة التهريب والمشاكل التي تواجهها كما إطلعت الوالي على الإنجازات الكببرة التي حققتها إدارة مكافحة التهريب بالولاية خلال الفترات السابقة وضبطها لعدد من العربات المهربة والغير مقننة والسلع الغذائية والبضائع المنتهية الصلاحية والمخالفة للمواصفات والمقاييس.
وشهدت الوالي عملية إبادة عدد (2830) كرتونة سجائر مستوردة وعدد (1750) كرتونة كريمات ومستحضرات تجميل مستوردة مخالفة لقانون الاستيراد والتصدير والصيدلة والسموم بمردم الولاية.وأشادت بأداء وإنجازات إدارة مكافحة التهريب وأكدت أن حكومة الولاية ستكون خير سند وعون لها حتى تواصل مسيرتها وإنجازاتها.
وفي إطار برامج المسؤلية المجتمعية للجمارك، وقفت الوالي على تسليم معدات طبية وأدوية عبر مدير شرطة الولاية للتبرع بها لوزارة الصحة تضامنا مع المجتمع وانصهار الجمارك والمكافحة مع إنسان الولاية وللوقوف معه لمجابهة جائحة كورونا بتسليم لبسات وقائية للجائحة وأدوية و مضادات.
وأكد مدير شرطة الولاية اللواء شرطة “محمد ابراهيم” أن الشرطة السودانية ستظل على العهد بها حفظاً للأمن والإستقرار ودعم برامج ومشروعات الولاية وحمايتها من ظاهرة التهريب
وأوضح مدير إدارة مكافحة التهريب بالولاية العميد شرطة حقوقي “حافظ التجاني” حسب المكتب الصحفي للشرطة أن الإدارة ماضية بكل قوة وعزيمة وإصرار في تحقيق الإنجازات وحماية الاقتصاد القومي والحد من كافة أشكال التهريب شاكراً لزيارة والي الولاية لرئاسة إدارة مكافحة التهريب والتي مثلت دفعة قوية للإدارة هذا فيما قامت والي الولاية بزيارة الميناء الجاف بدنقلا ووقفت على عدد العربات المهربة والغير مقننة التي تم ضبطها من إحدى دول الجوار والإجراءات التي تمت بشأنها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى