سياسه

توصية من الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بمغادرة اليوناميد لدارفور

الخرطوم:S.T
أوصى الأمين للأمم المتحدة ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، في تقرير مشترك رفع أمس الجمعة إلى مجلس الأمن، بإنهاء قوتهما المشتركة لحفظ السلام في دارفور في 31 ديسمبر المقبل بعدما أشادا بـ«التأثير الإيجابي للتحول السياسي في السودان على حماية المدنيين».
وأوضح التقرير أنه نظرًا إلى آخر المستجدات في البلاد والتشاور مع السلطات السودانية، فإنه يوصي بوضع حد لتفويض القوة المختلطة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور بحلول 31 ديسمبر، والتطبيق الكامل لبعثة الأمم المتحدة السياسية الجاري إعدادها في الخرطوم، وفق وكالة «فرانس برس».
ورأى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي محمد، في التقرير أن القوة في حاجة إلى ستة أشهر للانسحاب كليًّا من دارفور لكن هذه المهلة رهن أيضًا بتطور جائحة «كوفيد-19» وموسم الأمطار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى