استطلاع

تفاصيل مثيرة حول تسرب غاز “الكلور” بمنطقة شمال غرب أمدرمان

الخرطوم: عرفة خواجة
فجع اهالي شمال غرب امدرمان بانقلاب عربة مقطورة تحمل علي متنها عددا من اسطوانات الكلور قادمة من جمهورية مصر العربية .وتسبب ذلك في هلع كبير وسط المواطنون الذين كانو بالقرب من الحادثة واصفين الوضع بالخطر في الوقت الذي اكد فيه المجلس الاعلي للبيئة بالخرطوم مراقبتهم الميدانية لخلق بيئية خالية من الملوثات (s.t ) استطلعت عددا من المواطنون بالمنطقة حول الحادثة وخرجت بالجصيلة التالية .
تسرب غاز :
وقال المواطن اسحاق الباقر ل(s t )انه عند انقلاب العربة ، هنالك مادة قد تسربت في الهواء كانت بداخل تلك الانابيب مبينين ان كمية الغاز التي تسربت كبيرة جدا وليست كما تزعم. الجهات المختصة
ليست المرة الاولي:
ووض اسماعيل عربي ل(s.t ) انه عند انقلاب المقطورة تسربت تلك المادة بكميات كبيرة في الهواء وذلك قبل حضور الجهات المختصة التي قامت باخذ عينة من الغاز .وقال بان هذه ليست المرة الاولي التي يحدث فيها هذا الامر مؤكدا بان سيارات النقل التي تحمل تلك الاسطوانات تعمل دون رقابة

وقال مصدر ل (s.t ) ان الاسطوانات التي كانت علي متن المقطورة فارغة ما عدا اثنين منها كان متبقي فيهما غاز وتم جمعها من محطات مياه داخل الخرطوم ليتم إعادة تعبئتها بجمهورية مصر فالشاحنة كانت متحركة من محطة بحري الي محطة المنارة في ام درمان ،وفي الطريق حدث تسريب من أحدي الاسطوانات وقام سائق الشاحنة بالتحرك الي منطقة خلوية وفي الأثناء حدث انقلاب للشاحنة ومن ثم تم التعامل مع الغاز المتسرب بصورة صحيحة
المجلس الأعلي للبيئة بالخرطوم يصدر بيانا:
واكد الامين العام للمجلس الاعلي للبيئة دكتور “بشير حامد احمد” انهم في مجلس البيئة والترقية الحضرية والريفية يعملون علي أن ينعم مواطن الولاية ببيئة خاليه من الملوثات، ويستمر سعينا من خلال مراقبتنا الميدانية للمخالفات البيئية وإزالة كافة التشوهات والمصادر التي تؤثر علي البيئة إستناداً علي قانون البيئة لسنة 2015
لقد حدث يوم الأربعاء إنقلاب عربة مقطورة تحمل عدد من إسطوانات الكلور قادمة من جمهورية مصر العربية في طريقها لمحطات تنقية المياه وقد حضر فريق من الدفاع المدني وتم سحب العربة تجاه مردم “أبو وليدات” وتم رش الأنانبيب بالمياه لإحتواء الغاز المتسرب من أنبوبتين فقط لمنع إنتشاره في الهواء وتمكنا بذلك من إحتواء الغاز السام مع تكوين كمية من حامض( الهيدروكلوريك) المختلط بالتربة حسب نتيجة تحليل العينات التي تم أخذها بواسطة الفريق الفني من خبراء المجلس الأعلي للبيئة والترقية الحضرية والريفية tajبولاية الخرطوم
هذا وقد تم فتح بلاغ بالحادثه بقسم شرطة الفتح (1) ومن خلال تقييم الفريق الفني الذي قام بالزيارة لم تحدث أي إصابات من أي نوع وسط المواطنين , إذ أن الكمية المتسربه قدرت بالضئيلة وذات تأثير محدود , وفي الختام لابد لنا من الإشادة بيقظة ووعي المجتمع والوسائط المختلفة لإهتماها بالبيئة وتسليط الضوء علي الأحداث البيئية والتي تلعب دوراً حيوياً في الضبط والرقابة البيئية , وقد تم توجيه الإدارة العامة للرقابة والتفتيش والمخالفات بالمجلس الأعلي للبيئة لمتابعة الأمر مع السلطات الأمنية .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى