اخبار

تفاصيل جديدة حول سرقة آليات باهظة الثمن استردتها لجنة التمكين من دانفوديو

الخرطوم : سلمى عبدالعزيز
أكد مصدر رفيع بمُنظمة الدعوة الإسلامية سرقة آليات باهظةٍ الثمن تعود ملكيتها لشركة دانفوديو التجارية التي استردتها لجنة إزالة التمكين والفساد في العاشر من أبريل المنصرم.
و قال: إن الآليات المسروقة تفوق قيمتها ٢٠٠ مليون دولار لأنّ شركة دانفوديو وكيل لشركات عالمية أهمها كوريا و الهند، إضافة إلى أنها وكيل لشركات الرافعات التي تتعامل بالبيع الآجل، حيث يتم صرف الآليات و من ثمة تسديد قيمتها و نوّه إلى أنّ كافة الآليات تُسلّم بمعية اسبيراتها، لافتاً إلى أن لجنة التمكين وافقت على تسليم شركتي دانفوديو للنقل و دانفوديو للبترول لوزارتي البنى التحتية و النقل على أن يتم التسليم بواسطة لجنة مشتركة و يحتفظ الطرفان بنسخة من العقد لِحين البت النهائي في أمر المُنظمة و شركاتها.
و كانت المنظمة قدمت إقتراحا بتحويل وكالة شركة دانفوديو التجارية لبعض كِبار عملائها، أو أن يتم تسليمها لبنك أم درمان الوطني بحيث أنه البنك الضامن للشركة ، لكن اللجنة لم ترد على الطلب حتى الآن ، كاشفاً عن وجود جزء من الآليات في مستودعات الشركة بينما يوجد الجزء الأخر في ميناء بورتسودان. و أشار إلى أن الشركة مُنِعت من الوقوف على وضع آلياتها منذ مصادرتها من قبل لجنة التمكين أبريل المنصرم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى